أهلا بكم في المعرفة للدراسات الاستراتيجية والامنية والسياسية







أهلا وسهلا بك إلى المعرفة
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة القوانين، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية

منتدي استراتيجي امني سياسي
 


المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية :: القسم الاستراتيجي :: القسم الهندي والصيني

شاطر

الإثنين أغسطس 17, 2015 1:38 am
المشاركة رقم:
لواء مشرف
لواء مشرف

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 1192
تاريخ التسجيل : 11/01/2015
الدوله : الامارات العربية المتحدة
العمل : اعلامي
مُساهمةموضوع: الخلافة في الصين ... حركة شرق تركستان الإسلامية


الخلافة في الصين ... حركة شرق تركستان الإسلامية


بسم الله



جندي صيني عقب هجوم شنته حركة تركستان الشرقية في العام 2013 بمنطقة تيانانمين 

تعتبر حركة تركستان الشرقية حركة صغيرة وخصوصا في دولة تعداد سكانها مليار و 300 مليون نسمة ، أذ يقدر عددها وفقا لتقديرات الأمم المتحدة بالمئات ... وترتكز الحركة بمنطقة شينغيانغ والتي يعيش فيها أغلبية مسلمة من قومية " الويغور " وهي أحدي القوميات المعترف بها في الصين رسميا.

منطقة شنيغيانغ تلك هي المنطقة التي يريد التنظيم فصلها عن الصين لينشأ فيها دولته ، وفي عام 2006 وصفتها الخارجية الأمريكية بأنها أكثر المجموعات الويغورية الانفصالية عن الصين تسليحا ، ووفقا للتقارير فأن مؤسس الحركة يدعي " حسن محسوم " وهو صيني يغوري من منطقة كاشغر ، وفشلت السلطات الصينية بشكل دائم في العثور أو القبض عليه حيا أو ميتا ، بينما قتلته قوات الأمن الباكستانية في عام 2003 ، وتولي بعده القيادة شخص يدعي " عبد الحق " وأفادت تقارير عن مقتله أيضا عام 2010 ومرة أخري علي يد القوات الباكستانية ، مما يشير إلي أن الحركة حركة عابرة للحدود ولتواجد ونشاط لها داخل باكستان التي تقع علي الحدود مباشرة غربي الصين حيث تلتصق حدودها بمنطقة نشاط تركستان الشرقية مما يسهل التواصل وعبور الحدود.



خريطة تظهر تجاور الحدود بين الصين والباكستان في منطقة عمل حركة شرق تركستان الشرقية

تم أدراج حركة تركستان الشرقية الإسلامية في القائمة الموحدة في 11 أيلول/سبتمبر 2002 عملا بأحكام الفقرتين 1 و 2 من القرار 1390 الصادر عام 2002 ككيان مرتبط بتنظيم القاعدة أو أسامة بن لادن أو حركة طالبان بسبب المشاركة في تمويل أعمال أو أنشطة يقوم بها تنظيم القاعدة أو التخطيط لهذه الأعمال أو الأنشطة أو تيسير القيام بها أو الإعداد لها أو ارتكابها، أو المشاركة في ذلك معه أو باسمه أو بالنيابة عنه أو دعماً له“ أو ”تقديم أي أشكال أخرى من الدعم للأعمال أو الأنشطة التي يقوم بها ، ومن المعلوم الترابط بين حركة طالبان في أفغانستان وباكستان وبالتالي من المرجح تماما دعم حركة تركستان الشرقية من قبل طالبان بشكل فعلي.

ووفقا للأمم المتحدة والتي نقتبس منها الفقرات التالية عن الحركة وأبرز نشاطاتها :

وخلال السنوات الأخيرة، أقامت الحركة قواعد خارج الصين لتدريب الإرهابيين وأرسلت أعضاءها إلى الصين للتخطيط لأعمال إرهابية ولتنفيذها، ومن بين هذه الأعمال تفجير الحافلات ودور السينما والمحلات التجارية الكبرى والأسواق والفنادق. كما قامت الحركة بعمليات اغتيال وإشعال حرائق ونفذت هجمات إرهابية ضد أهداف صينية في الخارج. ومن بين أعمال العنف التي قام بها أعضاء الحركة تفجير مخزن في محطة قطارات في مدينة أورومتشي في 23 أيار/مايو 1998، ونهب مبلغ 000 247 يوان صيني بقوة السلاح في نفس المدينة في 4 شباط/فبراير 1999، وتنفيذ تفجير في مدينة هيتيان في مقاطعة شينجيانغ في 25 آذار/مارس 1999، ومقاومة الاعتقالات مقاومة عنيفة في إقليم شينهي بمقاطعة شينجيانغ في 18 حزيران/يونيه 1999. وأدت هذه الأعمال إلى مقتل 140 شخصاً وإصابة 371 شخصاً.

وبحلول أيلول/سبتمبر 2002، كانت قوات الشرطة الصينية قد صادرت من أعضاء الحركة 98 سلاحاً نارياً من عدة أنواع، و 500 4 قنبلة مضادة للدبابات، وكمية كبيرة من السكاكين والأجهزة المتفجرة والمواد الخام والتجهيزات المعدَّة لصنع متفجرات.

وفي عام 2007، أوفدت الحركة أعضاءها البارزين إلى الصين لإقامة معسكرات تدريب للإرهابيين ولتنظيم أنشطة تدريبية على الإرهاب. وفي 5 كانون الثاني/يناير 2007، عندما قامت السلطات الصينية بحملة اعتقالات، واجهت مقاومة من المجموعة، استخدمت فيها المجموعة أسلحة مما أدى إلى مقتل شرطي وجرح آخر. وفي هذه العملية، ألقي القبض على عدة أعضاء في الخلية وصودر عدد كبير من المتفجرات والمواد المستخدَمَة لصنع المتفجرات.

وفي عام 2007، شرعت الحركة في إرسال عناصرها إلى الصين لتجنيد أعضاء في الخفاء. وفي كانون الثاني/يناير 2008، نجحت الشرطة الصينية في إلقاء القبض على قادة خلية إرهابية وعلى أبرز عناصرها، مما أدى إلى الكشف عن عدة مخابئ ومصادرة عدد كبير من المتفجرات والمواد المستخدَمَة لصنع المتفجرات.

وفي أوائل آذار/مارس 2008، أوفدت الحركة عناصرها إلى الصين في محاولة لاختطاف صحفيين وسيّاح ورياضيين أجانب. وقامت هذه الخلية في السر بجمع عدة مواد لصنع المتفجرات، والتعرّف على أخصائيين تقنيين لديهم خبرة في صنع الأسلحة والمتفجرات، وسعت لتجنيد مفجِّرين انتحاريين وحاولت تنفيذ أعمال إرهابية بواسطة تفجيرات انتحارية في مدينة أورومتشي ومدن أخرى في عمق الصين. وفي 26 آذار/مارس 2008، قبضت السلطات الصينية على عدد من أعضاء هذه الخلية وصادرت عددا كبيرا من المتفجرات ومن المفجِّرات والأجهزة المتفجرة الأخرى.

وفي أوائل كانون الثاني/يناير 2008، أمر عبد الحق قائد الحركة العسكري بتنفيذ هجمات على مدن في الصين، وبخاصة المدن الثماني التي كانت تستضيف الألعاب الأولمبية لعام 2008. وبتوجيه من عبد الحق، خطط إرهابيون مدرَّبون لتخريب الألعاب الأولمبية عبر القيام بهجمات إرهابية في الصين قبيل موعد بدء الألعاب.

وإثر انتهاء الألعاب الأولمبية في بيجين، واصلت الحركة إيفاد أعضائها إلى الصين، وذلك في الظاهر من أجل القيام بأعمال تجارية، ولكنهم في الواقع كانوا يتحينون الفرص للتخطيط للمزيد من الهجمات الإرهابية وتنفيذها، من قبيل تفجير السيارات أو التفجيرات الانتحارية أو عمليات التسميم. ودرّبت المنظمة ما يزيد على 20 إرهابياً على تفجير سيارات في الصين.

ومنذ عام 2008، نشرت الحركة عدة أشرطة فيديو إرهابية عن التدريبات العسكرية التي كانت تستهدف الألعاب الأولمبية في بيجين وأحداثا أخرى في الصين. وفي تموز/يوليه وآب/أغسطس 2009، نشرت الحركة أربعة أشرطة فيديو تعرض أنشطتها التدريبية وتتضمن خطابات ألقاها عبد الحق وقادة آخرون في الحركة يحثون فيها ”الأويغور“ على القيام بأعمال عنف ضد الصين.

وهناك أدلة على أن أعضاء الحركة سعوا أيضا إلى التخطيط لهجمات ضد مصالح الولايات المتحدة، من بينها سفارة الولايات المتحدة في بِشكيك بقيرغيزستان. وفي 22 أيار/مايو 2002، تم ترحيل عضوين يشتبه في انتمائهما للحركة من قيرغيزستان إلى الصين بدعوى أنهما كانا يخططان لهجمات إرهابية. وأوضحت الحكومة القيرغيزية أن الرجلين كانا يخططان لاستهداف سفارات في بشكيك وكذلك مراكز تجارية وأماكن تجمع عامة. واتضح أن أحدهما، وهو محمد ياسين Mamet Yasyn، كان يراقب عدة سفارات وأسواق.

وتربط الحركة علاقة مالية وثيقة بتنظيم القاعدة. وكانت أبرز مصادر تمويل أنشطتها من أسامة بن لادن (المتوفى) ومن تنظيم القاعدة ومن عائدات جرائم منظمة مثل الاتجار بالمخدرات وتهريب الأسلحة والاختطاف والابتزاز والنهب. وبعد التعرف على المجرمين والإرهابيين الذين فروا من الصين، تقوم الحركة بتجنيدهم وتوفر لهم تدريباً إرهابيا في السر.

وتتلقى الحركة دعماً كبيراً من تنظيم القاعدة  من حركة الطالبان ومن أسامة بن لادن (المتوفى) وتوفد أعضاءها إلى معسكرات تدريب تنظيم القاعدة وحركة الطالبان. وبعد إتمام التدريب، يسافر أعضاء الحركة إلى أفغانستان وكشمير والشيشان في الاتحاد الروسي والصين للقيام بأعمال إرهابية وأعمال عنف أخرى. وتفكر الحركة أيضا حاليا في استخدام قيرغيزستان وكازاخستان طريقي عبور لنقل المقاتلين بصفة غير شرعية إلى الصين.

المشكلة أن المعلومات التي ترد عن الحركة لاتعد كاملة لكل أنشطتها أو أنشطة الحكومة الصينية المضادة لها ، وذلك لان الحكومة الصينية تفرض قيودا كبيرة علي الوصول لتلك المعلومات ، وتصف أحدي أكبر وكالات الأنباء العالمية " بي بي سي " أمكانية التثبت من تلك الاتهامات الصينية للحركة " بالصعبة " ، حيث تشير إلي أنه أحيانا ترد معلومات عن أن سبب النشاط العنيف هو توترات عرقية ودينية وليس نشاطا متطرفا.

وبالنسبة للموقف الأمريكي من الحركة فهو متضارب بعض الشئ فتُصنف الحركة على أنها منظمة إرهابية بموجب قرار تنفيذ أمريكي يحمل رقم 13224، وهو قرار يمنع التحويلات المالية للمنظمات المرتبطة بالإرهاب ، لكن الحركة ليست مدرجة على قائمة المنظمات الإرهابية الأجنبية التي تصدرها وزارة الخارجية الأمريكية ، وجاء في تقرير أمريكي حول الإرهاب أن "الصين لا تفرق دوما بين المعارضة السياسية المشروعة والترويج لأعمال العنف بهدف الإطاحة بالحكومة، وأنها تستخدم مكافحة الإرهاب كذريعة لقمع الويغور."

المصادر :

بي بي سي العربية

موقع الأمم المتحدة علي شبكة الأنترنت
مجلة الصين اليوم





الموضوعالأصلي : الخلافة في الصين ... حركة شرق تركستان الإسلامية // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: محمد بو عبيد


توقيع : محمد بو عبيد






ان هذا الاتحاد الذي نعيشه اليوم انجاز سياسي وواقع أجتماعي واقتصادي ، لم يكن هبة أو منحة ، كما لم يكن مناله سهلا يسيرا لقد جاء ثمرة غرس طيب لآباء حملوا الفكرة املآ وتولوها رعاية متفانين في اعلاء راية الاتحاد وتقويته ، انهم روح الاتحاد






الــرد الســـريـع
..






تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1
الساعة الأن :