أهلا بكم في المعرفة للدراسات الاستراتيجية والامنية والسياسية







أهلا وسهلا بك إلى المعرفة
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة القوانين، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية

منتدي استراتيجي امني سياسي
 


المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية :: القسم العسكري :: الاخبار العسكريه

شاطر

السبت أبريل 18, 2015 3:48 pm
المشاركة رقم:
لواء مشرف
لواء مشرف

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 1192
تاريخ التسجيل : 11/01/2015
الدوله : الامارات العربية المتحدة
العمل : اعلامي
مُساهمةموضوع: ردا علي الصين : البحرية الامريكية تسعي لتطوير غواصاتها مع قيود تفرضها الميزانية


ردا علي الصين : البحرية الامريكية تسعي لتطوير غواصاتها مع قيود تفرضها الميزانية


بحرية الولايات المتحدة تسعي لاجراء تطويرات عالية التكنولوجيا لغواصاتها


الغواصة USS North Dakota ( يو اس اس داكوتا الشمالية ) والمصنوعة من قبل قسم السفن في شركة جنرال ديناميكس كورب ، والتي تم تسليمها الي الاسطول الامريكي في عام 2014 ( مصدر الصورة : بحرية الولايات المتحدة ).  

قال قادة في سلاح البحرية الامريكي أن العمل يحرز تقدما لتطوير تكنولوجيات جديدة لضمان أحتفاظ الولايات المتحدة بتفوقها التكنولوجي في مسرح العمليات تحت المياة - تبعا لأن بلدان كالصين تواصل عمليات التحديث العسكري لديها بشكل سريع وتقوم ببناء غواصات جديدة.

وعندما سأل عن وتيرة التحديث والبناء للقدرات العسكرية الصينية تحت الماء ، قال قائد سلاح البحرية لقطاع الغواصات أن سلاح البحرية يركز علي الحفاظ علي البحث والتطوير بالدرجة الكافية لضمان أن تحتفظ الولايات المتحدة بالتفوق التكنولوجي.

بعض الجهود المبذولة ستسفر عن نتائج علي المدي القريب في شكل الغواصة ( يو اس اس داكوتا الجنوبية ) ، وهي نموذج أولي للغواصات الهجومية من فئة ( فرجينيا ) ، التي أجريت عليها سلسلة من التعديلات العالية التقنية ، يقول ذلك الأدميرال جوزيف توفالو لموقع Military.com .

الابتكارات ، التي أثمرها برنامج البحرية للبحث والتطوير تشمل تهدئة التكنولوجيات التي تعمل في غرفة المحرك لجعل كشف الغواصة مهمة أكثر صعوبة ، بالاضافة الي مجموعة رأسية كبيرة وجديدة ، مع مواد طلاء إضافية للبدن تصعب من مهمة كشف الغواصة بأجهزة كشف الغواصات ، يضيف الأدميرال توفالو.

" أنا أملك برنامج البحث والتطوير ، ذلك البرنامج الذي أقوم بتمويله في البحرية بغرض وحيد هو أن أكون متأكدا أنني لن تتم مفاجأتي . إنه برنامج لفهم العلوم والتكنولوجيا وأن نبذل العناية الواجب بذلها من وجهة النظر الأكاديمية لكي نكون متأكدين أننا نري جميع النقلات التي يحققها الاخرين و التي تشكل تهديدا بالنسبة لنا - سواء كانت تلك النقلات نقلات في الهيدروناميكا ، الصوتيات ، أو تكنولوجيا الليزر - وجميع العلوم المرتبطة بكل ما يقومون به من تطويرات ، أوضح ذلك الأدميرال جوزيف توفالو.

في حين أن العديد من تفاصيل هذه التكنولوجيات الجديدة ليست متاحة للجمهور . يقول توفالو أن هناك بعض العمل للحد من المخاطر بناء على هذه الابتكارات ، سوف يتم تنفيذها لتحملها غواصات أخري مثل USS Dallas ( يو اس اس دالاس ) و USS Maryland ( يو اس اس ماريلاند ).

" الغواصة المطورة يو اس اس داكوتا الجنوبية ، سوف يتم تسليمها في السنوات القليلة القادمة . وأود أن أعتقد أن القدرة التكنولوجية لدينا قادرة علي الحفاظ علي هيمتنا علي البحر وأن تساعدنا في قضية قدرتنا علي مواجهة ما أصبحت تمثله دولا مثل الصين " يقول ذلك.

بعض النواب البارزين في الكونغرس الامريكي مثل النائب راندي فوربس عن ولاية فرجينيا قد أبدي شعوره بالقلق من أن القيود المفروضة علي الميزانية قد تعيق قدرة البحرية علي متابعة التفوق التكنولوجي من خلال برنامج R&D ( برنامج البحث والتطوير المشار اليه ).

" أعتقد أن الشئ رقم واحد الذي نعرفه جميعا أن علينا التخلص من الحجز الذي نفرضه علي الاموال والتأثير الذي يسببه ذلك . أنه من الصعب للغاية أن نقوم بالابحاث والتطوير عندما نكون شاعرين بالقلق بخصوص استعدادنا " ، قال ذلك لنا السيد فوربس في مقابلة صحفية أجرت معه ، مضيفا : " علينا أن نكون مراقبين بأستمرار لما يحدث لدي المنافسين الأقران لنا ".

يقول الأدميرال توفالو بدوره أن التكنولوجيا العسكرية آخذة في التقلص ، مما يتطلب من الولايات المتحدة أن تقوم بعملية لإعادة النظر في دور الغواصات المأهولة وأولويات الابتكار في مجال الحرب تحت الماء.

محللون عسكريون أثاروا ايضا شبح خسارة الولايات المتحدة لتفوقها التكنولوجي علي خصومها . وهذا ما يتطلب من الولايات المتحدة إعادة التفكير في دور الغواصات المأهولةأولويات الابتكار في مجال الحرب تحت البحر ، وذلك وفقا لتقرير أعده مركز التقديرات الاستراتيجية والميزانية.

" التفوق الامريكي في مجال الحرب تحت الماء جاء نتيجة لعقود من الابحاث والتطوير ، العمليات والتدريب . هذا هو ماعليه الحال ، ومع هذا فأنه بعيدا عن أن تكون الغواصات الامريكية هي الأكثر هدوءا حول العالم شيئا مضمونا . لكن تقنيات الكشف الجديدة لاتعتمد علي الضجيج الصادر من الغواصة ، وربما ستجعل عمليات الغواصات المأهولة التقليدية هي أمر أكثر خطورة في المستقبل البعيد . ومن المرجح أن المنافسين لامريكا سيسعون لاقتناء هذه التقنيات حتي مع توسيع قواتها التي تخوض المعارك تحت الماء " كان ذلك جزء مما كتبه صاحب التقرير السالف الذكر بريان كلارك.

في هذا التقرير قام السيد كلارك بشرح تفاصيل بعض التكنولوجيات التي أصبحت متاحة بشكل متزايد والتي من المتوقع أن تغير من معادلة التفوق التكنولوجي للولايات المتحدة في المعارك تحت الماء . تشمل تلك التكنولوجيات زيادة أستخدام السونار النشط ذو الترددات الادني والأساليب الغير صوتية للكشف عن الغواصات علي المدي القصير . وعلي وجه الخصوص أستشهد السيد كلارك في تقريره الي تقنية أرتداد الليزر أو الضوء والذي ينبعث من بدن الغواصة ليسهل الكشف عن وجودها.

" أن الفيزياء وراء معظم هذه التقنيات البديلة كانت معروفة منذ عقود ، لكن لم يتم أستغلالها لان معالجات الحواسيب التي تعمل في المجال الحربي كانت بطيئة جدا لتشغيل مثل هذه النماذج المفصلة اللازمة لرؤية التغييرات الصغيرة في البيئة والتي تنجم عن تواجد غواصة هادئة . أما اليوم فأن معالجات الحواسيب تصلح لمعالجة بيانات كبيرة وضخمة تمكن القوات البحرية المتقدمة من تشغيل هذه التكنولوجيا بوقت حقيقي وأستغلالها للكشف عن تواجد الغواصات المعادية " كتب بريان كلارك ذلك في تقرير مركز التقديرات الاستراتيجية والميزانية.

المصدر : Military.com





توقيع : محمد بو عبيد






ان هذا الاتحاد الذي نعيشه اليوم انجاز سياسي وواقع أجتماعي واقتصادي ، لم يكن هبة أو منحة ، كما لم يكن مناله سهلا يسيرا لقد جاء ثمرة غرس طيب لآباء حملوا الفكرة املآ وتولوها رعاية متفانين في اعلاء راية الاتحاد وتقويته ، انهم روح الاتحاد






الــرد الســـريـع
..






تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1
الساعة الأن :