أهلا بكم في المعرفة للدراسات الاستراتيجية والامنية والسياسية







أهلا وسهلا بك إلى المعرفة
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة القوانين، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية

منتدي استراتيجي امني سياسي
 


المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية :: القسم الاستراتيجي :: الاخبار السياسية

شاطر

الثلاثاء أبريل 07, 2015 6:00 pm
المشاركة رقم:
لواء مشرف
لواء مشرف

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 1192
تاريخ التسجيل : 11/01/2015
الدوله : الامارات العربية المتحدة
العمل : اعلامي
مُساهمةموضوع: اوباما : ايران يمكنها الحصول علي السلاح النووي بعد عقد من الزمان


اوباما : ايران يمكنها الحصول علي السلاح النووي بعد عقد من الزمان


بسم الله 

أسوشيتد برس




واشنطن - دفاعا عن الاتفاق النووي الناشئ ، قال الرئيس باراك أوباما ان اذا اتخذت ايران قرار امتلاك سلاحا نوويا فسوف يبقي أمامها فترة عازلة تقدر بالسنة لأكثر من عقد من الزمان لكي تمتلك السلاح النووي ، لكنه أعترف أيضا اليوم الثلاثاء أن بعد 13 عاما أو أكثر من اليوم فأن تلك الفترة العازلة يمكن أن تتقلص تقريبا الي لاشئ.

أوباما الذي لديه لحظة من الأولوية القصوي لاقناع منتقدي الصفقة الاطارية ، كان قد عاود مجددا للدفاع ضد التهمة القائلة بأن الاتفاق فشل في القضاء علي الخطر ، لانها ستستمح لايران بالأحتفاظ بيورانيورم مخصب . فلقد صرح لمؤسسة NPR للأخبار أن ايران سوف تملك 300 كجم كحد أقصي في خلال عقد من الزمان - هذه كمية غير كافية لتحويلها الي مخزون لمواد أسلحة نووية -.

" الشئ المخيف الأكثر أهمية سيكون في العام 13 ، 14 ، أو 15 من الاتفاق ، فهم لديهم أجهزة متقدمة للطرد المركزي والتي تستخدم في تخصيب اليورانيوم بسرعة الي حد ما ، وفي هذه النقطة فأن الوقت الذي سيكون عليهم أختراقه للوصول للقنبلة النووية سيتقلص الي الصفر تقريبا " ، يقول الرئيس أوباما.

الوقت الذي سيكون علي الايرانيين أختراقه يشير الي كم من الوقت سيحتاج الايرانيين لبناء قنبلة نووية ، ان قررت ايران متابعة العمل بقدراتها الكاملة - بعبارة أخري كم من الوقت سيكون في حوزة باقي دول العالم لوقف ذلك الامر -. أن الاتفاق الاطاري سيزيد في هذه الحالة من الوقت الذي ستحتاجه ايران لامتلاك القنبلة - حاليا من شهرين أو ثلاثة أشهر - ليصبح أمام الايرانيين عاما علي الاقل . لكن هذا القيد سيظل صالحا فقط لمدة 10 سنوات . عند هذه النقطة بعض القيود ستبدأ في الانهيار تدريجيا.

علي الرغم من أوباما قد اعترف بأن الوقت الذي ستحتاجه ايران لتحقيق الاختراق قد ينكمش . فلقد قال أنه علي الاقل سيكون لدي العالم نظرة أفضل علي قدرات ايران النووية بسبب عمليات التفتيش الواسعة التي تمت في السنوات السابقة.

" الخيار للرئيس المستقبلي لاتخاذ موقفا اذا كانت تلك في الواقع محاولة من ايران للحصول علي السلاح النووي سيكون غير منقوص " ، يقول اوباما ذلك.

يأتي ذلك القبول الصارخ كسعي من الرئيس لتهدئة جوقة متزايدة تثير أسئلة عما اذا كان الاتفاق الذي تفاوض عليه هو وزعماء العالم يقوم فقط بمجرد تأخير اليقين حول تواجد ايران المسلحة النووية ، فأن أوباما أصر بثقة أن ايران لن تحصل علي السلاح النووي في عهده ، الذي سينتهي تقريبا بعد 20 شهرا . لكن أوباما لم يقوم بأعطاء تأكيدات مماثلة عن ما سيحدث في عهد خلفائه.

طهران حافظت دائما علي قولها أنها لاتريد قنبلة نووية ، لكن المجتمع الدولي كان دائما متشككا في نوايا طهران . كما أن اسرائيل حليف أمريكا الوثيق تعتبر أن ايران النووية تشكل تهديدا وجوديا بالنسبة لها . أما المشرعين وصقور السياسة الخارجية الامريكية يطرحون أسئلة حول كيف يمكن لأوباما أن يبرم اتفاقا دبلوماسيا مع دولة لاتزال تهدد اسرائيل وتتصدر القائمة الامريكية للدول الراعية للإرهاب.

أوباما الذي يعمل أيضا لاستعادة العلاقات مع كوبا خصم الولايات المتحدة منذ فترة طويلة ، كان قد أقترح بحذر في الماضي أن الاتفاق النووي يمكنه أن يكون تمهيدا لسعي ايران لانشاء علاقة أكثر ودا مع المجتمع الدولي . لكن في الأيام التي تلت الاعلان عن الاتفاق النووي الاطاري في سويسرا . سعت أدارته الي التأكيد على أن الصفقة تعتمد على التفتيش ، وليس الثقة

" أعتقد أن هناك متشددين داخل ايران يعتقدون ان الشئ الصحيح الذي ينبغي عمله هو معارضتنا ، السعي لتدمير اسرائيل ، أو أن يسببوا الفوضي في أماكن مثل سوريا أو اليمن أو لبنان " ، يقول أوباما : " اذا كان هولاء لايتغيرون علي الاطلاق ، فما لانزال في حال أفضل مع وجود أتفاق ".

المصدر : Associated Press





توقيع : محمد بو عبيد






ان هذا الاتحاد الذي نعيشه اليوم انجاز سياسي وواقع أجتماعي واقتصادي ، لم يكن هبة أو منحة ، كما لم يكن مناله سهلا يسيرا لقد جاء ثمرة غرس طيب لآباء حملوا الفكرة املآ وتولوها رعاية متفانين في اعلاء راية الاتحاد وتقويته ، انهم روح الاتحاد






الــرد الســـريـع
..






تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1
الساعة الأن :