أهلا بكم في المعرفة للدراسات الاستراتيجية والامنية والسياسية







أهلا وسهلا بك إلى المعرفة
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة القوانين، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية

منتدي استراتيجي امني سياسي
 


المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية :: القسم الاستراتيجي :: قسم الاقتصاد والامن الداخلي والمجتمعي

شاطر

السبت ديسمبر 06, 2014 1:13 am
المشاركة رقم:
نائب المدير
نائب المدير


إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 351
تاريخ التسجيل : 22/10/2014
مُساهمةموضوع: ردنا علي الالحاد والملحدين


ردنا علي الالحاد والملحدين


بسم الله الرحمن الرحيم .


في العقود القليلة الماضية بدأ العالم العربي و الاسلامي في رؤية ظاهرة جديدة ، ظهرت ، فأنتشرت ، و هناك خوف حقيقي من أن تتسع ، الا وهي ظاهرة " الالحاد " ، و الحقيقة أننا جميعا نتحمل جزء في ظهورها و بقاءها ، بداية من الحكومات ، وصولا الي الشعوب ، فلو أن مؤسسات الدولة الاعلامية و الدينية في أوطاننا العربية و الاسلامية تقوم باداء دورها كما ينبغي لما ظهرت هذه الظاهرة ، و أن ظهرت ما أنتشرت بل كان سيتم القضاء عليها منذ البداية ، كما أن الشعوب أيضا تتحمل جزء من اسباب قيام هذه المشكلة ، فنحن لم نخض حوارا جادا حتي هذه اللحظة مع الملاحدة ، لردهم كما أمرنا الله عز وجل بالحكمة و الموعظة الحسنة ، فهولاء الناس كما يقولون عن أنفسهم لا يصدقون الا العقل ، و مع أنهم لو أستخدموه حق أستخدامه ما وصلوا الي هذه الشطحة البعيدة المسماة بالالحاد .





و في هذا الموضوع " المثبت " منذ لحظته الاولي ، سنبدأ كمركز دراسات استراتيجية وسياسية في فتح هذا الحوار ، سنجمع هنا كل ما يتيسر لنا من كتب و مقالات ومقتبسات ، للرد علي الالحاد و الملحدين ، ذلك أن ضمان الامن الداخلي و المجتمعي هو أحد أهم قوائم و ركائز الامن القومي لاي دولة بالعالم ، و الامن القومي هو أبو الاستراتيجيات ، و الامن القومي هو الذي تعد الاستراتيجيات له و تصب لصالحه ، هذا مقالنا نبرأ به ذمتنا أمام المولي عز و جل ، فها نحن قد أعددنا منبرا لنا و لكم جميعا أيها الاخوة للرد علي الالحاد و الملحدين ، منبرا أكتب حروف كلماته الاولي مع النسمات الاولي ليوم السبت السادس من ديسمبر 2014 ، داعيا المولي عز وجل أن يستمر الي أن ننتهي من هذه الظاهرة ، و أن يعود هولاء الناس الي رشدهم ، قبل أن يردون الي عذاب المولي عز وجل ، انه لعزيز ذو أنتقام ، و ان كنا نفتح هذا المقام و ذاك المنبر فأني أنبه علي جميع الاخوة ممن سينبرون للكتابة فيه و أذكرهم بقول الشيخ محمد الغزالي - رحمه الله - : " ان التدين المغشوش قد يكون أنكي بالامم من الالحاد الصارخ " ، فمن لا يستطيع الدخول لهذا الحقل فلا يدخل ، و من سيأتي بشئ لا يثق بصحته فلا يكتب ، و من مصر بلد تحقيق العلم في ازهرها الشريف ، البلد التي صدرت علم الاسلام الي الدنيا كلها ، صدرته حتي الي البلد التي نزل فيه الاسلام ، نبدأ حملتنا .


محمد علام .





الموضوعالأصلي : ردنا علي الالحاد والملحدين // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: محمد علام


توقيع : محمد علام





جورج غالاوي .
أري فيك يارجل ما تبقي من ضمير أنجلترا الحي .



السبت ديسمبر 06, 2014 1:33 am
المشاركة رقم:
نائب المدير
نائب المدير


إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 351
تاريخ التسجيل : 22/10/2014
مُساهمةموضوع: رد: ردنا علي الالحاد والملحدين


ردنا علي الالحاد والملحدين


اخترنا كتاب الرئيس البوسني الراحل " علي عزت بيجوفيتش " - رحمه الله - ليكون الكتاب الاول الذي نقتبس منه في ردودنا علي الالحاد و الملحدين :


في صفحتي 69 : 70 - طبعة دار الشروق - الطبعة الثانية 2013 .


ولقد دأب الماديون علي توجيه نظرنا الي الجانب الخارجي للاشياء ، فيقول (( أنجلز )) : (( ان اليد ليست عضو العمل فقط ، وأنما هي أيضا نتاج العمل .. فمن خلال العمل اكتسبت اليد البشرية هذه الدرجة الرفيعة من الاتقان الذي استطاعت من خلاله أن تنتج لوحات (( رافايللو )) ( Rafaello ) وتماثيل (( ثورفالدسن ) ( Thorvaldsen ) ، وموسيقي (( باجانيني )) ( Paganini ) .


ان ما يتحدث عنه (( أنجلز )) هو استمرارية النمو البيولوحي وليس النمو الروحي ، وفن التصوير عمل روحي وليس عملا تقنيا ، فقد أبدع (( رافائيل )) لوحاته ليس بيده ، وانما بروحه ، وكتب بتهوفن أعظم أعماله الموسيقية بعد أن أصيب بالصمم ، ان النمو البيولوجي وحده حتي لو امتد الي ابد الابدين ، ما كان بوسعه أن يمنحنا لوحات (( رافائيل )) ، ولا حتي صور الكهوف البدائية التي ظهرت في عصور ما قبل التاريخ ، هنا نحن أمام جانبين منفصلين من وجود الانسان .





الموضوعالأصلي : ردنا علي الالحاد والملحدين // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: محمد علام


توقيع : محمد علام





جورج غالاوي .
أري فيك يارجل ما تبقي من ضمير أنجلترا الحي .



السبت ديسمبر 06, 2014 1:39 am
المشاركة رقم:
نائب المدير
نائب المدير


إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 351
تاريخ التسجيل : 22/10/2014
مُساهمةموضوع: رد: ردنا علي الالحاد والملحدين


ردنا علي الالحاد والملحدين


من كتاب الرئيس البوسني الراحل " علي عزت بيجوفيتش " - رحمه الله - ليكون الكتاب الاول الذي نقتبس منه في ردودنا علي الالحاد و الملحدين :


في صفحة 79 - طبعة دار الشروق - الطبعة الثانية 2013 .

الشاعر السوفيتي ((فوزنسنسكي )) كتب يقول : (( ان كمبيوتر المستقبل سيكون من الناحية النظرية قادرا علي عمل كل شئ يقوم به الانسان فيما عدا امرين : أن يكون متدينا ، و أن يكتب شعرا )) .






الموضوعالأصلي : ردنا علي الالحاد والملحدين // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: محمد علام


توقيع : محمد علام





جورج غالاوي .
أري فيك يارجل ما تبقي من ضمير أنجلترا الحي .



السبت ديسمبر 06, 2014 1:58 am
المشاركة رقم:
نائب المدير
نائب المدير


إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 351
تاريخ التسجيل : 22/10/2014
مُساهمةموضوع: رد: ردنا علي الالحاد والملحدين


ردنا علي الالحاد والملحدين


من كتاب الرئيس البوسني الراحل " علي عزت بيجوفيتش " - رحمه الله - ليكون الكتاب الاول الذي نقتبس منه في ردودنا علي الالحاد و الملحدين :


في صفحة 88 - طبعة دار الشروق - الطبعة الثانية 2013 .

يقول (( ايفان بافلوف )) عالم النفس الروسي وصاحب التجارب الشهيرة :

ان الحياة معجزة أكثر منها ظاهرة . أنظر علي سبيل المثال الي عين الانسان مستقرة في تجويف ممتلئ بالدهون ، محمية بجفن من أعلي وجفن من أسفل ، وبها رموش وحواجب ، وغشاء مخاطي ، وملتحمة مكسوة بغشاء مخاطي ، ان حركة العين في كل اتجاة ممكنة بواسطة عضلات متحركة، اثنان منها مستقيمان واثنان منحرفان ، ويسهل الحركة جهاز دمعي يتكون من غدة دمعية وكيس دمعي وقناة دمعية ، وهذه تحفظ العين رطبة وتحميها من التلوث . وتتألف مقلة العين من ثلاث طبقات : الأولي طبقة مكتنزة غير شفافة وهي تتحول الي قرنية شفافة في مقدمة مقلة العين ، والثانية شبكة من الأوعية الدموية تلي بياض العين ، يتدفق فيها الدم لتغذية العين ، ولكي تؤدي العين وظيفتها توجد طبقة أهم جزء في العين ، انها الشبكية حيث توجد الخلايا البصرية - علي شكل عصبيات ومخروطيات - موصولة بخلايا ثنائية القطب وألياف يشكل مجموعها العصب البصري ، وتمتلئ مقلة العين من الداخل بسائل مائي مرن شفاف . أما العدسة البلورية ، فملتصقة بقزحية العين ومتصلة بجسم هدبي في الجزء الامامي ، وعندما تمر أشعة الضوء خلال القرنية تعدل مسارها لتيسير البأورة في خلفية العين ، حيث تتكون هنالك صورة مقلوبة تنتقل الي المركز البصري في المخ . وتستقبل كل عين الصورة من زاوية مختلفة ، ويستقبل العصب البصري النبضات العصبية من كلا العينين فيحملها الي وصلات الدماغ الأوسط علي جانبي المخ ، ثم ترحل علي ألياف تمتد الي الفص القفوي ، حيث تري النبضات ، والدموع ذات أهمية كبري في تأدية العين لوظيفتها ، تفرزها الغدة الدمعية لتحافظ علي القرنية مبللة ، ومن بين العناصر التي تتألف منها الدموع مادة تسمي ((ليسوزيم)) ( Lysozyme ) ، وهي مادة مضادة للبكتيريا تحمي العين من الملوثات ويتحكم في تدفق الدموع العصب السابع في القحف وهو العصب الوجهي ، والدموع كمبيد للبيكتيريا ، أكثر فاعلية من أي منتج كيميائي ، وهي مادة قادرة علي تدمير مائة نوع مختلفة من البكتيريا ، وتبقي هذه القدرة حتي بعد تخفيفها ستمائة مرة .



(( ايفان بافلوف )) عالم النفس الروسي





الموضوعالأصلي : ردنا علي الالحاد والملحدين // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: محمد علام


توقيع : محمد علام





جورج غالاوي .
أري فيك يارجل ما تبقي من ضمير أنجلترا الحي .



الجمعة مايو 01, 2015 11:02 pm
المشاركة رقم:
لواء مشرف
لواء مشرف

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 1192
تاريخ التسجيل : 11/01/2015
الدوله : الامارات العربية المتحدة
العمل : اعلامي
مُساهمةموضوع: رد: ردنا علي الالحاد والملحدين


ردنا علي الالحاد والملحدين


بسم الله

بناء علي طلب السيد نائب المدير / محمد علام مني اليوم ، أفتح أدراج مكتبتي وألتقط منها من الكتب مايصلح لاستكمال هذا الموضوع الهام.

من كتاب " رحلتي من الشك الي الايمان " ، الدكتور مصطفي محمود :


" وأحتاج الأمر الي ثلاثين سنة من الغرق في الكتب وآلاف الليالي من الخلوة والتأمل والحوار مع النفس وأعادة النظر ثم اعادة النظر في اعادة النظر .. ثم تقليب الفكر علي كل وجه لأقطع الطريق الشائكة الي الله والانسان الي لغز الحياة الي لغز الموت الي ما أكتب اليوم من كلمات علي درب اليقين.

لم يكن الأمر سهلا .. لأني لم أشأ أن آخذ الأمر مأخذا سهلا .

ولو أني أصغيت الي صوت الفطرة وتركت البداهة تقودني لأعفيت نفسي من عناء الجدل .. ولقادتني الفطرة الي الله .. ولكنني جئت في زمن تعقد فيه كل شئ وضعف صوت الفكرة حتي صار همسا وارتفع صوت العقل حتي صار لجاجة وغرورا واعتدادا.. والعقل معذور في اسرافه اذ يري نفسه واقفا علي هرم هائل من المنجزات واذ يري نفسه مانحا للحضارة بما فيها من صناعة وكهرباء وصواريخ وطائرات وغواصات واذ يري نفسه قد اقتحم البر والبحر والجو والماء وما تحت الماء .. فتصور نفسه القادر علي كل شئ وزج نفسه في كل شئ وأقام نفسه حاكما علي ما يعلم وما لايعلم ".





الموضوعالأصلي : ردنا علي الالحاد والملحدين // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: محمد بو عبيد


توقيع : محمد بو عبيد






ان هذا الاتحاد الذي نعيشه اليوم انجاز سياسي وواقع أجتماعي واقتصادي ، لم يكن هبة أو منحة ، كما لم يكن مناله سهلا يسيرا لقد جاء ثمرة غرس طيب لآباء حملوا الفكرة املآ وتولوها رعاية متفانين في اعلاء راية الاتحاد وتقويته ، انهم روح الاتحاد



الإثنين مايو 04, 2015 11:21 pm
المشاركة رقم:
لواء مشرف
لواء مشرف

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 1192
تاريخ التسجيل : 11/01/2015
الدوله : الامارات العربية المتحدة
العمل : اعلامي
مُساهمةموضوع: رد: ردنا علي الالحاد والملحدين


ردنا علي الالحاد والملحدين


بسم الله

وأن القراءن الكريم لجامع العلوم ، من ألتمس فيه العلم وجده ، ومن ألتمس في غيره أضله الله عز وجل ، ومن القراءن الكريم ، نرد بالإية الكريمة 146 من سورة البقرة ، بعد أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ، بسم الله الرحمن الرحيم :






الموضوعالأصلي : ردنا علي الالحاد والملحدين // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: محمد بو عبيد


توقيع : محمد بو عبيد






ان هذا الاتحاد الذي نعيشه اليوم انجاز سياسي وواقع أجتماعي واقتصادي ، لم يكن هبة أو منحة ، كما لم يكن مناله سهلا يسيرا لقد جاء ثمرة غرس طيب لآباء حملوا الفكرة املآ وتولوها رعاية متفانين في اعلاء راية الاتحاد وتقويته ، انهم روح الاتحاد






الــرد الســـريـع
..






تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1
الساعة الأن :