أهلا بكم في المعرفة للدراسات الاستراتيجية والامنية والسياسية







أهلا وسهلا بك إلى المعرفة
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة القوانين، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية

منتدي استراتيجي امني سياسي
 


المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية :: القسم الاستراتيجي :: الاخبار السياسية

شاطر

الخميس مارس 23, 2017 2:38 am
المشاركة رقم:
لواء مشرف
لواء مشرف

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 1192
تاريخ التسجيل : 11/01/2015
الدوله : الامارات العربية المتحدة
العمل : اعلامي
مُساهمةموضوع: تغطية شاملة لهجوم البرلمان البريطاني


تغطية شاملة لهجوم البرلمان البريطاني


بسم الله

تغطية شاملة لهجوم البرلمان البريطاني


بي بي سي : المعرفة للدراسات

كانت الشمس في العاصمة البريطانية لندن بطريقها للغروب حينما وقع الحادث.



مصاب علي جسر ويستمينستر في قلب العاصمة البريطانية ، صورة من EPA


وبعد مرور وقت قصير رفض قصر بانينغهام الملكي في لندن التعليق على الاجراءات الأمنية التي أتخذتها إدارة القصر، بعد الهجوم المسلح الذي حدث في منطقة ويستمنستر، وأدى إلى جرح نحو 12 شخصا -ارتفع الرقم فيما بعد- وطعن شرطي، ومقتل المهاجم.

وقد أغلقت المنافذ المؤدية من ويستمنستر إلى القصر، الذي لا يبعد كثيرا عن المنطقة.


ثم صدر بيان من مكتب رئاسة الوزراء البريطانية ، قال فيه المتحدث الرسمي باسم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، إن رئيسة الوزراء نقلت من مبنى البرلمان إلى مكتبها في 10 داونينغ ستريت، وأنها تراقب تطور الوضع من هناك.

وقال مكتب الأمن المكلف بحراسة مقر مجلس العموم، إنه من المبكر الادلاء بأي تعليقات حول ما حدث.




وقد استدعيت وحدات من الشرطة المتخصصة في البحث عن المتفجرات وتفكيكها، بعد الاشتباه في وجود طرد مفخخ في إحدى السيارات بالقرب من المبنى.







ووصفت إلينور غارنيي محررة الشؤون السياسية في بي بي سي، حجم قوات الشرطة البريطانية في منطقة ويستمنستر، حيث يوجد مقر البرلمان البريطاني، بأنه وجود غير مسبوق يعد حادث الطعن. واضافت أن سيارتي اسعاف شوهدت تخرج من مبنى ويستمنستر.


كما أصدر صادق خان، رئيس بلدية مدينة لندن بيانا قال فيه: "وقع حادث أليم قرب مبنى البرلمان بعد ظهر اليوم، ويتم التعامل معه بأنه هجوم إرهابي، إلى أن تتبين الشرطة مزيدا من التفاصيل حول طبيعته".

وأضاف البيان، أن خان أجرى اتصالات بقيادة شرطة لندن، التي تجري تحقيقاتها في الحادث، وأنه يتعاطف مع المصابين في الهجوم وعائلاتهم. وشكر خان أيضا فرق الاسعاف، الذي يعملون من أجل سلامة المواطنين، وأظهروا أقصى درجات الفعالية والالتزام بمهامهم.


جون آشويرث عضو البرلمان البريطاني عن حزب العمال قال في تغريدة على موقع تويتر، إنه في حالة صدمة بعد حادث الطعن الذي وقع قرب مبنى البرلمان، مضيفا أنه كان يوما حافلا، نظرا لجلسة مساءلة لرئيسة الوزراء تيريزا ماي في المجلس، الذي كان مكتظا بالزوار.


كما قالت مديرية المواصلات في لندن إن محطة المترو في قد أغلقت بناء على طلب الشرطة ، أما بي بي سي، من البرلمان البريطاني، دانيال سانفورد، أوضح إنه يحتمل أن يكون رجلان شاركا في الهجوم.


ديفيد كاميرون رئيس الوزراء البريطاني السابق أعرب عن أعمق مشاعر التضامن مع عائلات المصابين والقتلى. لن يفلح أبدا من يحاول ضرب ديمقراطيتنا بهذه الوسائل المتوحشة.


في هذه الاثناء كان الشرطي البريطاني الذي طعن في الهجوم قد توفي ، واتضح أيضا أن ثلاثة تلاميذ فرنسيون من بين الجرحى حسبما ذكرت صحيفة تلغرام الفرنسية.

في الولايات المتحدة أصدرت وزارة الأمن الداخلي الأمريكية تنديدا بالهجوم الذي وقع أمام البرلمان البريطاني، جاء فيه: إن وزارة الأمن الداخلي تقف قي صف أصدقائنا في بريطانيا وتندد بالهجوم المورع الذي وقع اليوم أمام البرلمان.


ثم جاء تأكيد من الشرطة البريطانية بمقتل أربعة أشخاص -بمن فيهم المهاجم ورجل الشرطة- واصابة 20 بجروح في الهجوم.



فريق الإسعاف ينقل المهاجم بعدما أصيب برصاص الشرطة ، صورة من AP


المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بدورها قالت : نقف مع بريطانيا "بكل قوة وتصميم" عقب الهجوم. وقالت ميركل في بيان "رغم عدم اتضاح خلفية هذا الحدث بعد، أؤكد ان المانيا ومواطنيها يقفون بقوة الى جانب البريطانيين في الصراع ضد كل اشكال الارهاب."




وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو : ندين بشدة الهجوم الإرهابي الذي وقع في منطقة ويستمنستر في لندن حيث مقر البرلمان البريطاني ، صورة من تويتر


أيضا جاء في بيان أصدره مجلس مسلمي بريطانيا: "تلقينا ببالغ الحزن والصدمة نبأ حادث ويستمنستر. نندد بهذا الهجوم، ونعبر عن مشاعر التعاطف مع عائلات المصابين والقتلى. ونشيد بالشرطة ومصالح الطوارئ لتعاملها مع الحادث بكل شجاعة. قصر ويستمنستر هو قلب ديمقراطيتنا  وعلينا جميعا أن نضمن استمراره في خدمة وطننا وشعبه في سلامة وأمان.


نائب مدير شرطة لندن، مارك راولي، أوضح في تلك اللحظات إن المعلومات المتوفرة في هذه المرحلة تؤكد وجود مهاجم واحد فقط ، وليس مهاجمين كما ورد في وقت سابق.

ثم تتالت الأحداث كالتالي :


رئيس المجلس الأوروبي، دونالد تسك أعرب عن مشاعر التضامن مع ضحايا هجوم ويستمنستر. الاتحاد الأوروبي يقف في صف بريطانيا ضد الإرهاب وهو جاهز للمساعدة.


نقل صحفيون أمريكيون عن المتحدث باسم البيت الأبيض، شون سبايسر، أن الرئيس، دونالد ترامب، أجرى مكالمة هاتفية من رئيس الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، بخصوص هجوم ويستمنستر.


أعلن البرلمان البريطاني بمجلسيه العموم واللوردات استئناف جلساته الخميس.


نشرت الرئاسة الفرنسية تغريدة على حسابها بموقع تويتر جاء فيها "نحن جميعا معنيون بالإرهاب وفرنسا ترف جيدا ما يعانيه الشعب البرياطني".


تترأس رئيسة الوزراء، تيريزا ماي، قريبا مجلس اجتماع كوبرا، وهو الاجتماع الذي يعقد للتعامل مع حالات الطوارئ القصوى.


أمرت رئيس الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، بتنكيس الأعلام في محيط مبنى رئاسة الحكومة في داونينغ ستريت، حزنا على الذين فقدوا أرواحهم في هجوم البرلمان.


قال المتحدث باسم البيت الأبيض، شون سبايسر، إن الولايات المتحدة تدين بطبيعة الحال هجوم ويستمنستر الذي تتعامل معه بريطانيا على أنه هجوم إرهابي. وأضاف أن الولايات المتحدة تدعم مدينة لندن وحكومة جلالة الملكة في ردها على الهجوم وفي القبض على المسؤولين وتقديمهم للقضاء".

سمحت مصالح الأمن للنواب بالخروج من مبنى البرلمان، بعد منع الدخول والخروج منه فور وقوع الحادث.

كتب عمدة لندن، صادق خان، على حسابه بموقع تويتر: لن يخوفونا بالإرهاب

سمحت الشرطة لأولياء الأطفال الذين كانوا عالقين في مبنى البرلمان، بسبب حادث ويستمنستر بالمرور لأخذ أبنائهم.

ثم أكدت رئيسة الوزراء، تيريزا ماي، بعد اجتماع كوبرا الأمني، أن مهاجما واحدا كان في حادث ويستمنستر. وشددت على أن "جميع المحاولات التي تهدف إلى هزيمة قيمنا بالإرهاب ستبوء بالفشل".

وأضافت في خطاب التحدي الذي ألقته من أمام مكتبها في 10 داونينغ ستريت أن البرلمان سيجتمع كالعادة وسكان لندن سيعودون إلى حياتهم الطبيعية.
القائم بأعمال نائب رئيس شرطة لندن أعلن في وقت سابق أن الشرطي الذي قتل في الهجوم كان يحمل سلاحا، ولكن أحدث التقارير أكدت أنه لم يكن مسلحا.


رئيس جهاز مكافحة الإرهاب في سكوتلانديارد مارك رولي يؤكد ارتفاع حصيلة الخسائر البشرية بمقتل خمسة أشخاص وإصابة أربعين في الهجوم على البرلمان من بينهم 3 رجال شرطة.


الشرطي الذي قتل طعنا في الهجوم على البرلمان البريطاني يدعى كيث بالمر، 48 عاما. ورئيس جهاز مكافحة الإرهاب في شرطة العاصمة يقول إن بالمر قضى في الخدمة 15 عاما.



مخطط لمكان الحادث


وخرج البريطانيين في الساعات الأولي من صباح اليوم تاركين الزهور في موقع هجوم البرلمان



وقيل الحمد لله رب العالمين




الموضوعالأصلي : تغطية شاملة لهجوم البرلمان البريطاني // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: محمد بو عبيد


توقيع : محمد بو عبيد






ان هذا الاتحاد الذي نعيشه اليوم انجاز سياسي وواقع أجتماعي واقتصادي ، لم يكن هبة أو منحة ، كما لم يكن مناله سهلا يسيرا لقد جاء ثمرة غرس طيب لآباء حملوا الفكرة املآ وتولوها رعاية متفانين في اعلاء راية الاتحاد وتقويته ، انهم روح الاتحاد



الجمعة مارس 24, 2017 12:17 am
المشاركة رقم:
لواء مشرف
لواء مشرف

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 1192
تاريخ التسجيل : 11/01/2015
الدوله : الامارات العربية المتحدة
العمل : اعلامي
مُساهمةموضوع: رد: تغطية شاملة لهجوم البرلمان البريطاني


تغطية شاملة لهجوم البرلمان البريطاني


بسم الله

الشرطة البريطانية: منفذ هجوم لندن يدعى خالد مسعود

بي بي سي : المعرفة للدراسات


ما تطورات هجوم لندن؟


أعلنت الشرطة البريطانية أن منفذ هجوم لندن يدعى خالد مسعود.


ولم يكن مسعود يخضع لأي تحقيقات من قبل الشرطة، لكن له تاريخ جنائي في سجلاتها، يضم أحكاما قضائية نتيجة حوادث اعتداء وملكية سلاح .


وكان حكمه القضائي الأول عام 1983 حين أدين بالتسبب بأضرار عامة، أما حكمه الأخير فكان عام 2003 بسبب ملكيته لسكين. ولم يحاكم مسعود بتهم مرتبطة بالإرهاب.


وولد مسعود البالغ من العمر 52 عاما في مقاطعة كنت ولكن يعتقد أنه كان يقيم في منطقة ويست ميدلاندس.


وبحسب رئيسة الوزراء تيريزا ماي، فإن الأجهزة الأمنية استجوبت المهاجم من قبل للاشتباه بصلاته بالتطرف.


وادعى تنظيم الدولة الإسلامية أنه مسؤول عن الهجوم هجوم الذي أسفر عن مقتل 4 من بينهم منفذ الاعتداء، بحسب ما نشره موقع "أعماق" الدعائي المرتبط بالتنظيم.


وقال الموقع في بيان الخميس إن "مدبر هجوم الأمس أمام البرلمان البريطاني كان جنديا في الدولة الإسلامية، وإن العملية نفذت ردا على مطالب باستهداف دول التحالف".


وأوضحت ماي لأعضاء مجلس العموم إنه كان ينظر إلى منفذ الهجوم باعتباره شخصية هامشية، ولم يكن لدى المسؤولين أي معلومات استخبارية مسبقة عن اعتزامه تنفيذ هذا الهجوم.


تيريزا ماي رئيسة الوزراء : العقيدة الإسلامية كانت مصدر إلهام منفذ هجوم لندن


واعتقلت الشرطة ثمانية أشخاص، بعد دهمها ستة أماكن في لندن وبرمنغهام.


ووصفت ماي الحادثة بأنها هجوم على الديمقراطية، وحرية التعبير، وحقوق الإنسان، وسيادة القانون. وقالت إن المهاجم نفّس عن غضبه بشكل عشوائي ضد أناس أبرياء.


وأشارت ماي إلى أنها ستجتمع مع مسؤولي الأمن في وقت لاحق، مضيفة أن درجة التهديد الإرهابي المعمول بها حاليا لن يتغير مستواها.


وكان البرلمان قد استأنف جلساته لأول مرة بعد وقوع الهجوم، بالوقوف دقيقة صمت احتراما لذكرى الضحايا.



وقال وزير الدفاع البريطاني، سير مايكل فالون، إن إجراءات البرلمان الأمنية ستراجع بالكامل، لمعرفة إن كان ينبغي تسليح جميع أفراد الشرطة.



وكان القائم بأعمال مفوض الشرطة، ورئيس وحدة مكافحة الإرهاب، مارك رولي، قد قال إن الضحايا خليط من جنسيات مختلفة.


وقال رولي إن مئات من أفراد المباحث مازالوا يعملون منذ الليلة الماضية، وإنهم فتشوا أماكن في ستة عناوين.


وأضاف أن القتلى هم امرأة في الأربعينيات من عمرها، ورجل في الخمسينيات، والشرطي البريطاني، كيث بالمر، والمهاجم نفسه.


وأشار إلى أن سبعة من الجرحى لا يزالون في المستشفى في حالة خطيرة، من بين 29 آخرين تلقوا العلاج.


سير الأحداث


وكان رجل يقود سيارة الأربعاء على جسر ويستمنستر قد اقتحم الرصيف وأطاح بالمارة، مما أدى إلى إصابة العشرات.



ثم طعن شرطيا فقتله، وتمكنت الشرطة من إطلاق النار عليه وقتله على الأرض داخل البرلمان.



كيث بالمر ، ضابط الشرطة الذي قتل ، وعائشة فرادي لقيت حتفها في الهجوم ، صورة من PA/ فيسبوك

وقال رولي في بيان ألقاه خارج مبنى سكوتلاند يارد "مازالت التحقيقات مستمرة في برمنغهام ولندن وأجزاء أخرى من بريطانيا. ومازلنا نعتقد - بناء على التحقيقات التي أجريناها - أن المهاجم تصرف منفردا، متأثرا بالإرهاب الدولي".


وأضاف "حتى تكون الأمور واضحة، ليس لدينا في هذا المرحلة معلومات عن مزيد من التهديدات للناس".


وكان يعتقد في بداية الأمر أن ثلاثة أشخاص قتلوا على جسر ويستمنستر، لكن بيان رولي أشار إلى مقتل شخصين فقط.


وقال رولي إنه لا يستطيع أن يذكر أسماء الضحايا الذين تعرضوا للهجوم على الجسر، لكنه قال إنهم "خليط من جنسيات مختلفة"، وحث الصحفيين على عدم نشر اسم المهاجم في الوقت الذي تتواصل فيه عمليات البحث والتفتيش.


وفي وقت سابق ذكرت الشرطة اسم ضابط الشرطة الذي قتل، كيث بالمر، وأشارت أيضا إلى أن المرأة التي قتلت في الهجوم هي عائشة فرادي، التي كانت تعمل في أحد المعاهد التعليمية القريبة من منطقة ويستمنستر.


وقال إن على سكان لندن أن يتوقعوا رؤية المزيد من ضباط الشرطة في الشوارع، بعد إلغاء إجازات أفراد الشرطة، وتمديد ساعات عملهم.


وكانت إحدى المداهمات التي نفذتها الشرطة المسلحة، والتي يعتقد أن لها صلة بالهجوم، قد تمت في شارع هيغلي في مدينة برمنغهام، الأربعاء ليلا. وقال شاهد عيان لوكالة برس أسوسييشن "جاءت الشرطة واعتقلت ثلاثة رجال".



وأفاد برنامج نيوزنايت في بي بي سي بأن هناك ما يشير إلى أن السيارة التي استخدمت في الهجوم قد استؤجرت من مكان في برمنغهام.



الشرطة أغلقت المنطقة بعد وقوع الهجوم

وقال وزير الدفاع، سير مايكل فالون، لبي بي سي إن "الافتراض الذي نأخذ به هو أن الهجوم مرتبط بـ"الإرهاب الإسلامي بشكل ما".


وأثنى على ضابط الشرطة، بالمر، الذي قتل في الهجوم، وهو زوج وأب يبلغ من العمر 48 عاما، وأحد أفراد الشرطة غير المسلحين، وقد عمل في فرقة حماية البرلمان والدبلوماسيين لمدة 15 عاما.


وقد أوقف بالمر المهاجم ومنعه من دخول البرلمان، و"ضحى بحياته من أجل الديمقراطية التي نعتز بها"، بحسب ما ذكره سير مايكل لبي بي سي.


وأضاف سير مايكل - عندما سئل عن حالة مدينة لندن - "لندن بدأت تعود إلى نهجها الطبيعي. وقد رأي سكانها إرهابا مثل هذا من قبل، ولن يدعوه ينتصر".


وقال زوج عضوة البرامان جو كوكس، التي قتلت من قبل خلال حملة استفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، إنه من المهم أن نتذكر أن "هذا القضية برمتها هي هؤلاء الأشخاص الذين لم يعودوا إلى منازلهم بالأمس".

وقيل الحمد لله رب العالمين




الموضوعالأصلي : تغطية شاملة لهجوم البرلمان البريطاني // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: محمد بو عبيد


توقيع : محمد بو عبيد






ان هذا الاتحاد الذي نعيشه اليوم انجاز سياسي وواقع أجتماعي واقتصادي ، لم يكن هبة أو منحة ، كما لم يكن مناله سهلا يسيرا لقد جاء ثمرة غرس طيب لآباء حملوا الفكرة املآ وتولوها رعاية متفانين في اعلاء راية الاتحاد وتقويته ، انهم روح الاتحاد






الــرد الســـريـع
..






تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1
الساعة الأن :