أهلا بكم في المعرفة للدراسات الاستراتيجية والامنية والسياسية







أهلا وسهلا بك إلى المعرفة
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة القوانين، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية

منتدي استراتيجي امني سياسي
 


المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية :: القسم الاستراتيجي :: الاخبار السياسية

شاطر

السبت سبتمبر 03, 2016 4:21 pm
المشاركة رقم:
لواء مشرف
لواء مشرف

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 1192
تاريخ التسجيل : 11/01/2015
الدوله : الامارات العربية المتحدة
العمل : اعلامي
مُساهمةموضوع: "مشكلة دبلوماسية" بين بكين وواشنطن عند وصول طائرة الرئيس أوباما إلى الصين


"مشكلة دبلوماسية" بين بكين وواشنطن عند وصول طائرة الرئيس أوباما إلى الصين


بسم الله

مشكلة دبلوماسية في مطار بكين بين مسئولين صينيين وأمريكيين عند وصول طائرة أوباما

بي بي سي : المعرفة



آخر زيارة رسمية للرئيس الأمريكي إلى آسيا قبيل انتهاء ولايته الرئاسية الأخيرة ، الصورة من AP 


كادت تنشب "مشكلة دبلوماسية" بين مسؤولين صينيين ونظرائهم الأمريكيين عندما هبطت الطائرة التي تقل الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، في مدينة هانغجو بالصين لحضور قمة مجموعة العشرين.


وفرض المسؤولون الصينيون إجراءات أمنية مشددة بمناسبة انعقاد القمة بحيث حتى مستشارة الأمن القومي الأمريكية، سوزان رايس، والوفد الإعلامي المرافق للرئيس الأمريكي لم يسلما من الإجراءات الأمنية الصارمة عندما هبطت الطائرة الرئاسية "إير فورس وان" في المطار.


وكما جرت العادة حضر الصحفيون المرافقون على متن طائرة بوينغ 747 لتغطية هبوط الطائرة الرئاسية وخروج الرئيس أوباما منها بحيث أبقوا خلف طوق أمني أزرق أقامه المسؤولون الأمنيون الصينيون.


ولم يكتف المسؤولون الصينيون بهذه الإجراءات الأمنية الصارمة إذ أخذ موظف صيني في الصراخ في موظفي البيت الأبيض طالبا من الوفد الصحفي الأمريكي مغادرة المكان.


وردت موظفة في البيت الأبيض على الموظف الصيني وحقيبة اليد تحت إبطها قائلة إن الأمر يتعلق بطائرة أمريكية ووصول الرئيس الأمريكي.


وآنذاك رد عليها الموظف الصيني الذي كان يرتدي بدلة سوداء قائلا بلغة إنجليزية "هذا بلدنا، وهذا مطارنا".


وعندما حاولت رايس والموظف في البيت الأبيض بن رودس الاقتراب من الرئيس الأمريكي وتجاوز الطوق الأمني الأزرق بالمرور تحته، صب الموظف الصيني جام غضبه على رايس محاولا أن يمنع حركتها.



اتخذت الصين إجراءات أمنية مشددة قبيل قمة مجموعة العشرين

ولما تبادلت رايس والموظف الصيني عبارات غاضبة، تدخل عنصر الأمن الأمريكي المكلف بحمايتها وأشار إليها أن تتبعه.


وبعد دقائق من ذلك، كان الموكب الرئاسي الأمريكي يشق طريقه نحو المدينة البالغ عدد سكانها 9 ملايين شخص وقد أفرغت من ربعهم لإفساح المجال لهذا الحدث.


وأغلقت المصانع لضمان عدم تلوث الجو بسبب الدخان الكثيف الذي ينبعث منها، كما احتجز المطلوبون الأمنيون المحتملون كإجراء احترازي، وأغلقت الشوارع الرئيسية في المدينة التي أثنى عليها الرحالة الإيطالي الشهير، ماركو بولو منذ قرون باعتبارها أماكن جميلة.


وقالت رايس للصحفيين "قاموا (في إشارة إلى المسؤولين الصينيين المكلفين بتأمين المطار) بأشياء غير متوقعة".

وقيل الحمد لله رب العالمين




توقيع : محمد بو عبيد






ان هذا الاتحاد الذي نعيشه اليوم انجاز سياسي وواقع أجتماعي واقتصادي ، لم يكن هبة أو منحة ، كما لم يكن مناله سهلا يسيرا لقد جاء ثمرة غرس طيب لآباء حملوا الفكرة املآ وتولوها رعاية متفانين في اعلاء راية الاتحاد وتقويته ، انهم روح الاتحاد






الــرد الســـريـع
..






تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1
الساعة الأن :