أهلا بكم في المعرفة للدراسات الاستراتيجية والامنية والسياسية







أهلا وسهلا بك إلى المعرفة
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة القوانين، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية

منتدي استراتيجي امني سياسي
 


المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية :: القسم العسكري :: القوات الجويه :: المقاتلات

شاطر

الخميس أغسطس 18, 2016 3:40 pm
المشاركة رقم:
لواء مشرف
لواء مشرف

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 1192
تاريخ التسجيل : 11/01/2015
الدوله : الامارات العربية المتحدة
العمل : اعلامي
مُساهمةموضوع: تقرير : مصر ستحصل علي مقاتلات ميج-29 مزودة بحواضن للاستهداف ، منظومات IRST ، ومنظومات متطورة للحرب الالكترونية


تقرير : مصر ستحصل علي مقاتلات ميج-29 مزودة بحواضن للاستهداف ، منظومات IRST ، ومنظومات متطورة للحرب الالكترونية


بسم الله

مقاتلات ميج-29 المصرية ستزود بحواضن للاستهداف ، منظومات IRST ، ومنظومات متطورة للحرب الالكترونية

مصادر متعددة : المعرفة



ميكويان ميج 35 Fulcrum-F ، الصورة ملك لشركة الطيران المتحدة 


وفقا للصحيفة الروسية اليومية ازفستيا والتي نقل عنها موقع Air Recognition ، فأن المقاتلات طراز ميج-29 القادمة لصفوف القوات الجوية المصرية ، سوف يتم تزويدها بمنظومات IRST والتي تقوم بمهام البحث عن الأهداف وتحديد مسارها بالأشعة تحت الحمراء ، وهذه صورتها حيث تظهر علي مقدمة المقاتلة كعدسة دائرية الشكل:



كذلك سيتم تزويد المقاتلات المصرية بحواضن استهداف ، ومعدات حرب إلكترونية متطورة.


كانت مصر قد طلبت من روسيا الحصول 46 مقاتلة ميج-29 -من المحتمل أن تكون من طراز MiG-29M/M2- وذلك في نهاية عام 2015 ، تبلغ قيمة الصفقة تقريبا 2 مليار دولار أمريكي ، في محاولة من المصريين لتحل هذه المقاتلات الجديدة محل المقاتلات القديمة من طراز ميج-21 السوفيتية ، وربما أيضا مقاتلات تشنغدو F-7 وهي النسخة الصينية من الميج-21 ، ويقال إن الدفعة الأولى من هذه الطائرات دخلت خط الإنتاج في يونيو.


ووفقا أيضا لصحيفة ازفستيا ، فأن مقاتلات القوات الجوية المصرية من طراز ميج-29 سوف يتم تزويدها بمنظومة OLS-UE IRST التي وضعنا صورتها بالأعلى ، والتي عرضت أصلا مع من طراز ميج-35 وليس ميج-29 وهي النسخة الأحدث من مقاتلات Fulcrum الروسية . علاوة علي ذلك فأن المصريين سيحصلون علي مقاتلات يتكون تجهيزها من فئة حواضن الاستهداف PPK والذي يستخدم لتنفيذ الضربات الموجهة بدقة من الجو إلى الأرض ، وكذلك معدات مضادة للحرب الإلكترونية وذلك للتشويش علي الصواريخ جو-جو التي تنطلق ضد الطائرة من المقاتلات المعادية والتي تعتمد علي أسلوب التوجيه بالرادار ، هذه المعدات سيتم تضمينها في حزمة المعدات التي ستحصل عليها مصر.


تعليق وتحليل :

أن إدراج منظومة IRST في الصفقة سوف يمكن مقاتلات القوات الجوية المصرية طراز ميج-29 من التعقب والاشتباك مع أهدافها بواسطة الأشعة تحت الحمراء أي بالبحث عن الحرارة التي تحدثها المقاتلات المعادية -البصمة الحرارية- ، وإذا دخلت الميج-29 في معركة تتصف بيئتها بالكثير من إجراءات الحرب الإلكترونية والإجراءات المضادة لها ، والأنظمة التي تستند علي ما يعرف باسم DRFM أي ترددات الراديو الرقمية ، فوسط أجواء معركة كتلك ستتمكن الميج-29 عبر استخدام نظام IRST كباحث سلبي "أي لن يصدر منه انبعاثات يمكن رصدها بواسطة العدو" من الكشف عن الأجسام الجوية القريبة . سيكون النظام حلا فعالا إذا أقترن في عمله مع صواريخ قصيرة المدي -في مجال الرؤية- للقتال جو-جو ، ومن المرجح أن مصر سوف تشتريها من روسيا ، ويمكنها بدلا من ذلك أيضا الاعتماد علي صاروخ شركة دينيل ديناميكس الجنوب أفريقية A-Darter كي يكون هو الاختيار ليعمل علي متن مقاتلات الميج-29 في القوات الجوية المصرية.

ومع وجود مقاتلات الاف-16 في القوات الجوية المصرية ، وكذلك طائرات الرافال الفرنسية والتسليح والتجهيز الذي حصلت عليه من الحاضن Damocles وهو بود استهداف من الجيل الثالث ، وكذلك المعدات المتطورة من شركة Thales ، وكذلك حاضن القناص Sniper ، وحواضن الاستهداف من فئة PPK ، هذا كله يدفعنا للقول بأن القوات الجوية المصرية تسعي إلي امتلاك القدرة علي توجيه الضربات الجوية الدقيقة وأن تتوفر هذه القدرات لكامل أسطولها من الطائرات المقاتلة ، وهكذا فأن سلسلة قنابل KAB ، النظير الروسي المشابه لسلسة قنابل Paveway الأمريكية الموجهة بالليزر ، يمكن اعتبارها الخيار الأساسي للقوات الجوية المصرية لذخائر "جو-أرض" لكي تسلح بها مقاتلاتها من طراز الميج-29 ، ولكن فمن جديد سيكون هناك فرصة للعديد من الشركات لكي تكون طرف ثالث في الصفقة وتزود المصريين بذخائر من نوعيات أخري.

في السنوات القليلة الماضية ، حولت مصر تسليحها إلي روسيا ودول أوروبا الغربية كوسيلة لتشكل لها تلك الدول مصدرا للحصول علي الأسلحة ذات التكنولوجيا المتقدمة ، ولاسيما أن المتطلبات الأمريكية (والتي كانت علي الدوام المورد الرئيسي للسلاح إلي مصر منذ عقد الثمانينات والتسعينات في القرن الماضي) ، أصبحت مصر تحجم عن الوفاء بتلك المتطلبات للأمريكيين ، ولذا فالمصريين الآن يقومون بمعالجة الثغرات التي نتجت عن توقف التسلح من الولايات المتحدة عبر عمليات الشراء من الروس والفرنسيين (وعبر حصول مصر علي مقاتلات MiG-29M/M2 و/أو MiG-35) لن تترك مصر الرغبة في الحصول علي الطائرات المقاتلة الحديثة : في الواقع ، ستعطي مقاتلات الميج وبأسعار معقولة نسبيا القدرة الكافية الاضطلاع بدور الدعامة الأساسية في أسطول مقاتلات سلاح الجو المصري على المدى المتوسط والطويل.


ووفقا للخبير الروسي انطون لافروف فأن النسخة المصرية من الميج-29 ستحول تلك المقاتلة التي صنعت لأول مرة في عصر الاتحاد السوفيتي إلي مقاتلة متعددة المهام تستطيع الوقوف أمام طائرات الاف-16 الأمريكية والجريبن JAS 39 السويدية ، بالتجهيزات المصرية من حواضن الاستهداف فأن هذه الطائرات ستتجاوز قدرتها علي ضرب الأهداف الجوية والبرية الغالبية الساحقة من مقاتلات سلاح الجو الروسي نفسه التي في الخدمة حاليا ، بل انه ووفقا لنفس الخبير فأن القاهرة مثل نيودلهي -في صفقة السوخوي-30 والميج-29 النسخة البحرية- ، اتفقت علي أن تمول جهود البحث والتطوير لتحسين قدرات المقاتلات التي تعاقدت عليها ، وبالفعل أشتري الهنود نسخ معدلة خصيصا لهم ، وأن القاهرة مهتمة بالوصول بقدرات الطائرة إلي أقصي حد رغم أن بعض المنظومات قد لاتكون جاهزة تماما بعد.

وقيل الحمد لله رب العالمين




توقيع : محمد بو عبيد






ان هذا الاتحاد الذي نعيشه اليوم انجاز سياسي وواقع أجتماعي واقتصادي ، لم يكن هبة أو منحة ، كما لم يكن مناله سهلا يسيرا لقد جاء ثمرة غرس طيب لآباء حملوا الفكرة املآ وتولوها رعاية متفانين في اعلاء راية الاتحاد وتقويته ، انهم روح الاتحاد






الــرد الســـريـع
..






تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1
الساعة الأن :