أهلا بكم في المعرفة للدراسات الاستراتيجية والامنية والسياسية







أهلا وسهلا بك إلى المعرفة
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة القوانين، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية

منتدي استراتيجي امني سياسي
 


المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية :: القسم الاستراتيجي :: القسم الافريقي وحوض النيل

شاطر

الجمعة أبريل 22, 2016 11:48 pm
المشاركة رقم:
لواء مشرف
لواء مشرف

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 1192
تاريخ التسجيل : 11/01/2015
الدوله : الامارات العربية المتحدة
العمل : اعلامي
مُساهمةموضوع: سد النهضة : أوراق مصر في اللعبة


سد النهضة : أوراق مصر في اللعبة


بسم الله



في هذا الموضوع الذي سينشر علي أكثر من جزء ، سنعرض الأوراق القانونية والسياسية والإستراتيجية التي تملكها مصر في لعبة سد النهضة أو سد الألفية الكبير كما يطلق عليه الاثيوبيين ، والطريقة المثلي لإستخدامها.

لا يعرف العالم قانونا موحدا يسمي "قانون الأنهار الدولي" ، بل أنها مجموعة قوانين وقواعد متفرق دمها بين الإتفاقيات والمعاهدات الدولية ، ظل أهمها "قواعد هلسنكي بشأن استخدامات مياه الأنهار الدولية" ، الذي تم اعتمادها في المؤتمر الثاني والخمسين لجمعية القانون الدولي في هلسنكي العاصمة الفنلندية في أغسطس من العام 1966.


الفصل الثاني من قواعد هلسنكي حمل عنوان (الاستخدام العادل للمياة في الحوض) ، وفي قضيتنا فأن إثيوبيا هي دولة حوض ، نجد فرض واجب في المادة التاسعة والعشرون علي الدولة التي ستقوم ببناء أو تثبيت شئ بطريقة قد تؤدي إلي نزاع -في حالتنا سد النهضة- أن تعلم أي من كان له مصلحة قد تتأثر إلي حد كبير -مصر- ، وينبغي أن يتضمن الاعلام الحقائق الأساسية التي تتيح للمتلقي أن يقوم بإجراء تقييم للتأثير المحتمل علي هذا التعديل ، إثيوبيا قامت بتقديم ذلك الاعلام فعلا إلي مصر ، وقدمت معه المعلومات التي تشرح فيها رؤيتها للسد.




وزير الري الإثيوبي يصل للعاصمة السودانية الخرطوم لحضور أجتماع مع نظيريه المصري والسوداني حول سد النهضة ، 9 ديسمبر 2013 ، صورة من غيتي

الفقرة الثالثة من نفس المادة تنتفل إلي المتلقي -مصر- وتعطي له فترة معقولة من الوقت لإجراء تقييم للآثار المحتملة للبناء أو التركيب ، وأن تقدم آراها إلي الدولة التي ستقوم بالمشروع ، وقامت مصر بدورها بهذا وقدمته إلي أثيوبيا ، ومن ثم ثار الخلاف بين الدولتين حول تأثير السد ، وهنا كان أمام الطرفين المادة الثلاثون والتي تقول أنه في حالة الخلاف يلجأ الطرفين إلي المفاوضات ، وأستمر الطرفان يسيران علي نهج قواعد هلسنكي فنجد في المادة الحادية والثلاثين تقضي بأنه من الأفضل إحالة المشكلة إلي "وكالة مشتركة" لوضع الخطط والتوصيات من أجل أقصي وأكثر كفاءة ممكنة لإستخدام المياة لتحقيق مصالح تلك الدول ، أثيوبيا ومصر ومعهما السودان لا يزالون في دوامة المكاتب الهندسية الدولية منذ سنوات.

لكن في حالة عدم التوصل إلي حل -ونحن الآن في هذه الحالة مع مرور الوقت دون أي نتيجة أيجابية واستمرار بناء السد دون توقف- فأن المادة الثانية والثلاثون تطرح حلولا جديدة مثل وساطة دولة خارج النزاع أو منظمة دولية أو شخص مؤهل ، منظمة دولية قد تعني هنا "التحكيم الدولي".



مصر الآن تواجه حالة من محاولة فرض الأمر الواقع من قبل الإثيوبيين ، دون أي مقابل ، وهنا يجب التصعيد إلي مرحلة التحكيم الدولي -وهو نفس رأي الدكتور مفيد شهاب القانوني المصري الذي كان عضوا في اللجنة القانونية المصرية التي قامت بخوض التحكيم الدولي مع إسرائيل بخصوص قضية طابا- ، والتحكيم الدولي بشكل يكاد يكون قاطعا سيكون في صالح مصر لمخالفة إثيوبيا للاتفاقات التاريخية وحصة مصر من المياة ، هذا بخلاف الارتفاع والحجم المبالغ فيه في السد ، وقدرته المتدنية في توليد الطاقة مقارنة بحجمه.



نهاية الجزء الأول




الموضوعالأصلي : سد النهضة : أوراق مصر في اللعبة // المصدر : منتديات أحلى حكاية //الكاتب: محمد بو عبيد


توقيع : محمد بو عبيد






ان هذا الاتحاد الذي نعيشه اليوم انجاز سياسي وواقع أجتماعي واقتصادي ، لم يكن هبة أو منحة ، كما لم يكن مناله سهلا يسيرا لقد جاء ثمرة غرس طيب لآباء حملوا الفكرة املآ وتولوها رعاية متفانين في اعلاء راية الاتحاد وتقويته ، انهم روح الاتحاد






الــرد الســـريـع
..






تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1
الساعة الأن :