أهلا بكم في المعرفة للدراسات الاستراتيجية والامنية والسياسية







أهلا وسهلا بك إلى المعرفة
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة القوانين، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية

منتدي استراتيجي امني سياسي
 


المعرفه للدراسات الامنيه والاستراتيجية والسياسية :: القسم العسكري :: القوات البحريه

شاطر

الإثنين نوفمبر 30, 2015 10:39 pm
المشاركة رقم:
لواء مشرف
لواء مشرف


إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 808
تاريخ التسجيل : 13/11/2015
الدوله : مصر
العمل : اعمال حرة
مُساهمةموضوع: هل تريد ان تتعرف علي حاملة الطائرات نيميتز و ان تقضي يوم بداخلها


هل تريد ان تتعرف علي حاملة الطائرات نيميتز و ان تقضي يوم بداخلها


عندما تحتاج البحرية الامريكية التاثيرعلي الناس فانها تخرج لهم واحدة من حاملات الطائرات السوبر عشرين طابق فوق سطح الماء وتمتد الي 1.092 قدم(333متر) من الرضوخ الي الصرامة شيء يشبه مبني كرايسلر ذو 77 طابق في نيويورك








Nimitz-class وسنعرف ما يدور في
الطوابق المختلفة والقاء نظرة علي الالات المدهشة التي تساعد الطائرات علي الاقلاع
والهبوط ومعرفة القليل عن الحياة علي هذه العائمة الضخمة كما سنري حاملة طائرات
حديثة هي واحدة من افضل المركبات التي بنيت علي الاطلاق ومن اي وقت مضي





علي المستوي البسيط حاملة الطائرات هي
مجرد سفينة بها طاقم لقيادة الطائرات ومدرج لهبوط واقلاع الطائرات هذا المفهوم
يعود تقريبا بنفس البساطة بعد حوالي عشر سنوات من رحلة الاخوان رايت عام 1903
والولايات المتحدة والمملكة المتحدة والمانيا اجروا تجارب اقلاع الطائرات من علي
منصات معلقة علي طرادات ونجحت التجارب الي حدا كبير ومختلف القوي البحرية بدات
تكيف سفنها البحرية الموجودة لغرض السماح لنقل الطائرات قصيرة المدي لجميع انحاء
العالم , لم تلعب الحاملات دورا كبيرا في الحرب العالمية الاولي لكنها كانت محورية
في القتال الجوي في الحرب العالمية الثانية علي سبيل المثال اطلق الهجوم الياباني
علي بيرل هاربر 1941م من علي حاملات طائرات , اليوم حاملات الطائرات السوبر تشكل
جزءا حيويا من معظم العمليات العسكرية الامريكية الكبيرة في حين ان السفينة بحد
ذاتها ليست مفيدة بشكل خاص كسلاح , نقل القوات الجوية هو ما يصنع الفارق بين النصر
والهزيمة وهي واحدة من العقبات الرئيسية لاستخدام القوة الجوية في الحرب تتمثل في
توفير قاعدة جوية في المناطق الخارجية والولايات المتحدة (او اي بلد اخر) يجب ان
تتخذ ترتيبات خاصة مع البلد المضيف ومن ثم عليها الالتزام بقواعد هذا البلد والتي
قد تتغير مع مرور الوقت وهذا لا يحتاج لادلة وهذا يمكن ان يكون صعبا للغاية في
اجزاء اخري من العالم و بموجب القوانين الدولية لحرية الملاحة ناقلات الطائرات
والسفن الحربية الاخري معترف بها كاراضي ذات سيادة وهذا تقريبا في جميع محيطات
العالم طالما ان السفينة لا تكون قريبة جدا من سواحل اي امة وبوسع الطاقم التصرف
كما يحلو له كانه في الوطن في حين ان الجيش الامريكي يجب ان يتخذ ترتيبات خاصة مع
الدولة الاجنبية لاقامة قاعدة عسكرية علي اراضيها , في حين ان حاملة الطائرات مع
مجموعتها القتالية الخاصة (حاملة الطائرات وستة الي ثمانية سفينة اخري) التحرك في
جميع ارجاء العالم بحرية تماما كما لو كانت قطعة صغيرة من الولايات المتحدة ويمكن
للقاذفات والطائرات المقاتلة والطائرات الاخري ان تحلق في مهمات عديدة الي اراضي
العدو والعودة بعد ذلك الي قاعدة امنة نسبيا الي مجموعة حاملة الطائرات , في معظم
الاوقات يمكن للقوات البحرية ان تعيد امداد مجموعة حاملة الطائرات وهذا ما يتيح
الاحتفاظ بمركزها الي اجل غير مسمي , يمكن للحاملة التحرك بسرعة اكثر من 35 عقدة
(64كلم) والذي يعطيها القدرة في الوصول الي اي بقعة في العالم في غضون اسابيع
والولايات المتحدة الامريكية لديها حاليا مجموعة من حاملات الطائرات متمركزة في
جميع انحاء العالم وعلي استعداد للانتقال الي الاحداث في اي لحظة





افراد الطاقم لديهم مصطلحات خاصة
خصوصا اذا تعلق الامر بالانتقال من نقطة الي اخري وهذا دليل سريع اذا كنت لا تعرفها:




ستيرن - الجزء الخلفي من سفينة


القوس - الجزء الأمامي من السفينة


الميمنة – الجزء الايمن من السفينة
(اذا كنت تواجه القوس)



الميناء - الجانب الأيسر من السفينة


الي الامام – التحرك نحو مقدمة
السفينة



بعد - التحرك نحو مؤخرة السفينة


نحو الداخل - الانتقال من جانب السفينة باتجاه وسط السفينة


خارجي - الانتقال من وسط السفينة إلى جانب السفينة


أدناه - على الطابق السفلي



- ناحية مؤخرة السطح الرئيسي







اجزاء حاملة الطائرات







مع حوالي مليار قطعة الحاملة



الامريكية نيميتز هي من اكثر الالات تعقيدا علي وجه الارض لكن علي المستوي النظري



هي بسيطة للغاية ومصممة لتنفيذ اربع وظائف اساسية:





1- نقل مجموعة مختلفة من



الطائرات الي ماوراء البحار





2- اقلاع وهبوط الطائرات





3- بمثابة مركز قيادة



للعمليات العسكرية المتنقلة





4- منزل لجميع الاشخاص



الذين يقومون بهذه المهام







[b]ولانجاز هذه المهام الحاملات تحتاج ان تجمع بين

العناصر سفينة – قاعدة جوية – مدينة صغيرة وتحتاج من بين امور اخري :


1- منصة الاقلاع - علي سطح
مستو في الجزء العلوي من السفينة حيث يمكن للطائرات الاقلاع والهبوط


2- حجرة تخزين – حيث يتم
وضع الطائرات فيها التي لا تكون قيد الاستخدام


3- جزيرة- وهو اعلي مبني في
السفينة وفيه مقصورة القيادة حيث يمكن توجيه الطيارين وسفن العمليات


4- غرف للطاقم- للعيش
والعمل


5- محطة توليد كهرباء
ونظام دفع للتحرك من نقطة الي اخري وتوليد الكهرباء للسفينة باكملها


6- انظمة اخري مختلفة –لتوفير
الغذاء والمياه العذبة ومعالجة الامور التي تحتاج اي مدينة التعامل معها كالقمامة
والمجاري والبريد كذلك محطات علي الحاملة راديو و تلفزيون وصحف


7- بدن السفينة – وهو
الهيكل الذي يجعلها تعوم في الماء


بدن السفينة يتكون من صفائح فولاذية قوية للغاية
وقياسها عدة بوصات سميكة وهذا الجسم الثقيل فعال جدا ضد الحرائق واضرار المعارك ,
الدعم الهيكلي للسفينة ياتي بشكل كبير من ثلاث هياكل تمتد عبر كامل البدن :


العارضة (وهي العمود الفقري في الجزء السفلي من
السفينة) ومقصورة القيادة وحظيرة سطح السفينة


الهيكل السفلي من السفينة الذي يكون تحت سطح
الماء ضيق نسبيا في حين القسم الذي فوق سطح الماء واسع النطاق , الجزء السفلي من
السفينة ذا قاعدة مزدوجة والذي به طبقتين من التصفيح الفولاذي طبقة في الجزء
السفلي وطبقة فوقها يفصل بينهما فجوة , القاع المزدوج هذا يوفر حماية من
الطوربيدات او من حوادث البحر فاذا ضرب العدو الجزء السفلي واحدث ثقب في الطبقة
الخارجية فان الطبقة الثانية تمنع حدوث تسرب واسع النطاق












[/b]
بناء حاملة الطائرات






و



لجعل عملية البناء اكثر كفاءة يتم تجميع معظم القطع لكل سوبر حاملة في وحدات منفصلة



تسمي



بعد ذلك يتم استخدام رافعة عملاقة لرفع الجسر وخفضه بدقة الي مكانه المناسب داخل



السفينة ثم يتم تلحيم الواحدات المحيطة بها بالقرب من نهاية البناء ويقوم افراد



الطاقم يتجميع الجزيرة (مقصورة القيادة 575 طن) الي منصة الاقلاع والهبوط











[center][center]مثل عائلة علي قارب بمحرك حاملة


الطائرات تندفع عبر الماء بحد ذاتها بواسطة مراوح الغزل (6.4متر) الحاملة بها اربع


مراوح بمسامير برونزية والتي تكون مختلفة تماما عن القوارب الترفيهية وتكون لديها


الكثير من القوة التي تقف وراءها ويتم تركيب كل مروحة علي عمود طويل والذي يرتبط


بالتوربينات البخارية التي تعمل بالمفاعلات النووية تحتوي الحاملة علي اثنين من


المفاعلات النووية وتكون في منطقة شديدة التدريع في منتصف السفينة وتولد بخار ذات


ضغط عالي لتدوير شفرات المراوح داخل التوربيدات التي بدورها متصلة بعواميد بها


مراوح لولبية تدفع السفينة للامام بينما الدفات الضخمة لتوجيه السفينة تعتمد علي


نظام دفع مميز يولد طاقة اكثر من 280.000 حصان (البحرية الامريكية لاتعطي الارقام


بدقة)







وحاملة الطائرات بها اربع توربينات


لتوليد الطاقة الكهربائية في السفينة بها مخنلف النظم الكهربائية والالكترونية


وتتضمن ايضا محطة لتحلية المياه يمكنها ان تحول 400.000 جالون (1500000 لتر) من


المياه المالحة الي مياه عذبة كل يوم وهذا يكفي ل2.000 منزل




خلافا لناقلات النفط ذات المراجل


القديمة حاملات الطائرات النووية الحديثة لا تملك ان تتزود بالوقود بشكل منتظم


يمكنها ان تبحر لمدة من15 الي 20 عاما بدون التزود بالوقود , هنا الخيار بين محطة


لتوليد الكهرباء اكثر تكلفة واكثر تعقيدا وعملية تزود بالوقود تستغرق وقتا اطول


والمجازفة باحتمال وقوع كارثة نووية في البحر ولتجنب كارثة من هذا القبيل فمعدات


المفاعلات النووية داخل الحاملة محمية بشكل كبير وتراقب عن كثب




احصائيات لطيفة تعطيك صورة عن الحاملة


نيميتز :




اجمالي الارتفاع من العارضة الي


الصاري 244قدم (74متر) وهذا 24 طابق من احدي المباني




قدر النزوح بكامل حمولتها (وزن الماء


المزاح من قبل السقينة عندما تكون في وضع قتال شامل) 97.000طن (45.000طن متري)




الوزن من الفولاذ الهيكلي 60.000طن (54000طن


متري)




اجمالي مساحة منصة الاقلاع 4.5فدان


(1.8هكتار)




طول منصة الاقلاع 1092قدم (333متر)




عرض منصة الاقلاع (علي اوسع


نطاق)257قدم (78متر)




عدد المقصورات والمساحات علي متنها اكثر


من 4000




وزن كل مرساة 30طن (27طن متري)




وزن كل وصلة في سلاسل المرساة


360رطل(160كجم)




وزن كل مروحة 66200رطل (30000كجم)




وزن كل دفة 45.5طن (41طن متري)




سعة تخزين وقود الطائرات 3.3 مليون


غالون (12500000لتر)




عدد الهواتف علي متنها اكثر من 2.500




عدد التلفزيونات علي متنها اكثر من


3000




اجمالي طول الكابلات الكهربائية علي


متنها اكثر من 1600 كم




طاقة المكيفات لتوليد الهواء البارد


2250طن (2040طن متري مايكفي لتبريد اكثر من 500 منزل)




من موقع USSويب نيميتز:




سعة التخزين للاغذية المبردة والمجففة


ما يكفي لاطعام 6000 شخص لمدة 70يوم




البريد المعالج سنويا علي مكتب البريد


علي متنها مليون رطل (450.000كجم)




عدد اطباء الاسنان 5




عدد الاطباء 6




عدد السراير في جناح المستشفي 53




عدد رجال الدين في مصلي صغير من كل


الطوائف 3




عدد قصات الشعر في اسبوع اكثر من 1500




عدد صالونات الحلاقة 1










اقلاع الطائرات من الحاملة







سطح حاملة الطائرات هي واحدة من اكثر


بيئات العمل بهجة وخطورة قد يبدو سطح السفينة كمدرج ارضي عادي لكنه يعمل بطريقة مختلفة


تماما وذلك بسبب صغر حجمه وعندما يعمل الطاقم علي قدم وساق والطائرات تهبط وتقلع


بمعدلات غاضبة في مساحة محدودة يمكن في لحظة اهمال واحدة محرك طائرة مقاتلة ان


يمتص شخص ما او ان ينفجر ويرمي شخصا ما خارج سطح السفينة في المحيط




بالرغم من خطورة منصة الاقلاع علي


افراد الطاقم لكن خطورتها اقل بالمقارنة مع الطيارين بسبب ان منصة الاقلاع ليست


طويلة بما يكفي للاقلاع والهبوط العادي لذلك يتعين عليهم ان يخرجوا رؤوسهم للخارج


مع بعض المساعدة من بعض الالات الغير عادية









اذا كنت قد قرات علي كيفية عمل


الطائرات فانت تعلم ان الطائرة تحتاج الحصول علي الكثير من الهواء علي جناحيها


لتوليد الرفع لجعل عملية الاقلاع اسهل قليلا ويمكن الحصول علي تدفق هواء اضافي من


علي منصة اقلاع الحاملة من قبل مسرع في اتجاه الاقلاع هذا الهواء يجعل الطائرات


تبذل اقل مجهود في عملية الاقلاع


) [b]تحت سطح السفينة هذه المكابس[/b]
[b]يحتوي كلا منها علي مقبض معدني في الطرف والذي يبرز من خلال فجوة ضيقة علي طول

الجزء العلوي من كل اسطوانة ومن خلال فجوة في منصة الاقلاع يتم تعليقها ذهابا
وايابا للتحضير لاقلاع الطائرات تتحرك الطائرة للجزء الخلفي من المنجنيق ويتم
تعليق شريط السحب في مقدمة الطائرة(عند العجلات الامامية) وافراد الطاقم يتمركزون
عند شريط اخر الكابح بين الجزء الخلفي من العجلة وشريط السحب










[/b]
في طائرات F-14 و F/A-18تم بناء الكابح بين المقدمة والتروس



وفي طائرات اخري هي قطعة منفصلة بينما يحدث كل هذا طاقم الطائرة يرفع عاكس



الانفجار (خلف الطائرة) وعندما يكون شريط السحب والكابح كلها في موقعها وكل



الفحوصات النهائية تمت ضابط المنجنيق (المعروف ايضا باسم مطلق النار) يحصل علي



الاستعداد من حجرة السيطرة مع محطة التحكم المغطاة بقبة شفافة تبرز من منصة



الاقلاع



[b], [b]ويتم تامين المكابس في مكانها
[/b]
[b]وضابط المنجنيق يراقب مستوي الضغط والظروف المحيطة علي سطح السفينة فاذا كان الضغط

منخفض جدا فلن تحصل الطائرة علي السرعة الكافية للاقلاع والمنجنيق سيرميها في
المحيط اما اذا كان هناك الكثير من الضغط فيمكن للهزه العنيفة المفاجئة ان تكسر
انف الطائرة مع المعدات




ولتنفيذ
هذه الحيلة التي لا تصدق يجب علي الطيار ان يقترب من سطح السفينة بزاوية مستقيمة
واجراءات الهبوط تبدء بتحليق الطائرات
بالقرب من الحاملة في شكل بيضاوي ضخم ومركز المراقبة في الحاملة هو من يعطي اذن
الهبوط والاولوية تكون حسب مستويات الوقود (الطائرة التي علي وشك نفاذ وقودها تهبط
قبل التي بمكن ان تبقي لفترة اطول في الجو) الظابط المسئول عن اشارات الهبوط (بالاضافة
الي ([b]بمجرد ان تصل الطائرة لسطح السفينة فان الطيار[/b]
[b]يشغل محركات الطائرة بكامل قوتها وهذا يبدوا غريبا للوهلة الاولي لكنه يفعل ذلك

لان الخطاف اذا لم يشبك في ذيل الطائرة و ينجح في وقفها فيكون عنده السرعة الكافية
ان يحلق بالطائرة مرة اخري










[/b][/b][/b]
وفي بعض الاحيان عندما يكون في



الطائرة مشاكل في اجهزة الهبوط يتم ربطها بسرعة واحكام حتي لا تنزلق





طاقم سطح السفينة عليه ان يكون مستعد



دائما للاحداث الغير متوقعة بما في ذلك حرائق الطائرات اثناء عملية الاقلاع او



الهبوط وهم لديهم الكثير من معدات السلامة علي اهبة الاستعداد ومن بين اشياء اخري



لديهم سيارة مطافيء صغيرة بها فوهة كفوهة الدبابات يخرج منها مياه ورغوة مائية



لاطفاء الحرائق و(هناك فوهات اخري لوقود الطائرات وعدد من السوائل المفيدة الاخري



)











الاشخاص الذين يعملون علي سطح السفينة



دائما معرضون لخطر لهب محركات الطائرات لذلك هناك شبكات امان حول جانب سطح السفينة



لبعض الحماية وللسلامة الاضافية و يتم تزويدهم بمعاطف مصقولة وسترات ذاتية النفخ



مزودة باضواء كاشفة تعمل بمجرد ملامسة الماء ويجب علي الافراد الذين يعملون علي



سطح السفينة ان يرتدوا خوذات ثقيلة لحماية روؤسهم وسمعهم










الجزيرة (ليس الفيلم لكن مقصورة



القيادة في الحاملة)








الجزيرة في الحاملة هي مركز قيادة



العمليات في الحاملة طولها 150قدم (46متر) ذات قاعدة واسعة 20قدم (6متر) لذلك لا



تشغل مساحة كبيرة علي سطح السفينة والجزء العلوي من الجزيرة اعلي بكثير من اي



طائرة علي منصة الاقلاع وهذا العلو يوفر المزيد من الغرف , الجزء العلوي من



الجزيرة مجهز بمجموعة من الرادرات والهوائيات للاتصالات لمراقبة السفن والطائرات



المحيطة واعتراض الاشارات الرادارية للعدو والطائرات والصواريخ المعادية ويمكنها



التقاط اشارات هاتف يعمل بالاقمار الصناعية وتلفزيون , من بين امور اخري مهمتها



الرئيسية هي التحكم في الطائرات وهناك الظابط الجوي والظابط الجوي المساعد يعرفوا



باسم (Air Boss



و Mini Boss)



(Pri-Fly,)



مهمتهم توجيه الطائرات علي سطح السفينة وداخل دائرة نصف قطرها (8كيلو)




[b]

[b][b]مثل

(السفينة
المستوي الذي يلي (الجسر) هو (جسر العلم) هو مركز الاميرال المسئول عن مجموعة
حاملة الطائرات باكملها وما هو ادني من ذلك


mangler) وفريقه عليه متابعة جميع الطائرات علي سطح السفينة
وفي الحظائر والاداة التي يتم بها تتبع الطائرات هي (طاولة Ouija) هي طاولة
بلاستيكية من طابقين شفافة بها خطوط تفصيلية تمثل منصة الاقلاع والحظيرة يتم تمثيل
كل طائرة في اي مستوي هي فيتم نقل كل طائرة من نقطة الي اخري والظابط المناول هو
من يحرك الطائرات وفقا لذلك









[/b][/b][/b]
هناك عدد من مراكز المراقبة الاضافية



في الطوابق السفلية بما في ذلك مركز مراقبة الحركة الجوية للحاملة (CATCC) والذي يتشكل



من عدة غرف فوق مطبخ السفينة (مباشرة اسفل مقصورة القيادة) مثل مركز مراقبة حركة



المرور الجوية البرية , يتم تجهيز (CATCC) بجميع انواع اجهزة البث والرادارات والتي يتم بها



تتبع حركة الطائرات في المجال (وهي الطائرات التي تكون خارج اشراف the Air Boss) و بجانب (CATCC) هناك مركز



قيادة المعركة ومسئوليته في المقام الاول معالجة المعلومات الواردة عن التهديدات



الواردة علي تهديدات العدو من اجل جعل الظابط الامر مطلع علي جميع المعلومات














الحظيرة
[b]



[b][b]يشار

بنطاق واسع ان حاملات الطائرات السوبر الحديثة هي (مدينة في البحر) مابين5000الي
6000 شخص يعملون ويسترخون ويتناولون الطعام وينامون علي متنها لعدة اشهر وهذا في
كل رحلة لكن بالتاكيد هي ليست كاي مدينة اخري علي اليابسة




في
جميع انحاء السفينة الاكتظاظ فيها يكون اكثر بكثير من اي مدينة عادية مقصورات
الراحة هي ضيقة للغاية ويتم مشاركة المقصورة مع حوالي 60 شخص كل ثلاثة اشخاص
محشورين في اسرة من ثلاثة ارفف وكل شخص يحصل علي خزنة صغيرة وخزانة ملابس لوضع
ممتلكاته الشخصية حمام واحد للجميع ومساحة صغيرة مشتركة و تلفزيون موصل بالاقمار
الصناعية للحاملة الظباط يتمتعون بمساحة اكبر ومفروشات انعم لكن مجالها محدود ايضا
والجميع علي متن الحاملة اعتاد علي الحياة الضيقة


المصدر

[/b][/b][/b]
[/center]
[/center]




توقيع : amer








الــرد الســـريـع
..






تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة





Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1
الساعة الأن :